الأمين العام: منذ بداية الأزمة مع الإقليم دعونا لإحترام الدستور .. أمر مشجع أن نتحاور تحت سقفه

بيَّن الأمين العام للمؤتمر الوطني العراقي المهندس آراس حبيب كريم، الثلاثاء 7/11/2017، أن بالرغم من كل ما حصل من تداعيات ونتائج لم يكن بعضها متوقعاً بعد الإستفتاء فقد دعونا منذ البداية إلى الهدوء وتغليب لغة الحوار الذي ينبغي أن يستند إلى الدستور.

وقال السيد حبيب “مع إستمرار الخلافات في وجهات النظر، إلا أن الطرفين متوافقان على أن الدستور هو السقف الذي يحتمي به الجميع، مؤكداً أن “موضوع مشجع أن نرى الحكومة تتحدث عن حوار في إطار الدستور، وهو ما بات يتحدث به المسؤولون في إقليم كردستان”.

وأضاف “إذاً لا حل لمشاكلنا وأزماتنا كعراقيين إذا ما أردنا بناء دولة المواطنة إلا بالتمسك بالدستور لأننا توافقنا عليه. أما إذا كانت لكل منا وجهة نظر في بعض مواده فإن ذلك يبقى مرهوناً بالحوار المبني على حسن النوايا من قبل كل الأطراف”.

رابط المنشور على Facebook

فيما غرّد الأمين العام على حسابه الرسمي في تويتر تغريدة جاء فيها “عودة النازحين إلى منازلهم ليست قضية حزب أو كتلة أو مكون، بل هي مسؤولية وطنية يشترك فيها الجميع خصوصاً أن الشتاء على الأبواب”.

رابط التغريدة على الحساب الرسمي في Twitter

Tags

top