حبيب: لإشراك كل العراقيين من مختلف الأديان والطوائف والأعراق في بناء بلدهم بعيداً عن المحاصصة

أكد عضو مجلس النواب عن بغداد آراس حبيب كريم، اليوم الخميس، على ضرورة الإنتهاء من ملف إدارة الدولة بالوكالة، داعياً في الوقت نفسه إلى إشراك كل العراقيين بمختلف الاديان والطوائف والأعراق في بناء بلدهم.

وقال حبيب إن “الإنتهاء من ملف إدارة الدولة بالوكالة ليس مجرد عملية تصويت على أصحاب الدرجات الخاصة بقدر ماهو أول عملية ترسيخ لمبادئ العمل المؤسساتي في الدولة شريطة أن يكون خارج المحاصصة وليس الإستحقاق”.

وأضاف أن “من الضروري التفريق بين المحاصصة التي كانت هدفاً بحد ذاتها فأكلت من جرف الدولة وأعاقت مسيرة البناء والتنمية لأن الترشيحات فيها تقوم على قاعدة الولاء لا الكفاءة، وبين الإستحقاق الوطني والذي قوامه إشراك كل العراقيين من كل الأديان والطوائف والأعراق في بناء بلدهم”.

وتابع أن “الخطوة الأولى بدأت وهذا هو المهم. قد ترافقها بعض الإشكاليات هنا وهناك  لكنها في النهاية وضعت حدا لوضع شاذ في عمل الدولة طوال السنوات الستة عشرة الماضية”.

Tags

top