رسالة إلى مجلس النواب العراقي

السيّد رئيس مجلس النواب المُحترم
السيدات والسادة أعضاء مجلس النواب المُحترمون

السلامُ عليكُم ورحمة الله وبركاته

“مع قرب موعد تقديم التشكيلة الوزارية الجديدة وشروع مجلس النواب لأخذ دورهِ الدستوري في التشريع والمُسائلة وتمثيل إرادة أبناء الشعب من خلال الإرادة الحُرة والموقف الصريح ، يقف نواب الشعب أمام مُفترق طرق وموقف تأريخي لإثبات جدارتهم في تمثيل أبنائهم وصدق وعودهم ورجاحة قراراتهم بعيداً عن التخندُقات الخفية والإصطفافات المصلحية التي طعنت بالشخصية المعنوية لمجلس النواب وصادرت دوره وتأثيره وسمعته على إمتداد الدورات السابقة .

إنني إذ أعتبرُ إن إعتماد آلية التصويت السري في جلسة تقديم الحكومة وسائر تشريعات وقرارات مجلس النواب ، سُنة سيئة ، وطريق للإلتفاف على إرادة الشارع ومصالحه العليا ، ومخالفة لجوهر المسؤولية النيابية في تمثيل الناخبين بكل صدق ووضوح .

ونحن على أعتاب أربعينية سيّد المواقف الشجاعة والواضحة ، الإمام الحُسين (عليه السلام) ، فإنني أدعو عموم القوى السياسية الوطنية الممثلة في مجلس النواب لإتخاذ موقف موحد تجاه آليات التصويت والأخذ بتطلعات وآماني الشارع العراقي تجاه أدوار ونتاجات ممثليه في مجلس النواب”.

والله الموفق …

           النائب
آراس حبيب محمد كريم
24 تشرين الأول 2018

Tags

top